الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

جمود العاطفة


عندما يسود حياتنا الجمود وتخلى من كل شئ يثير عواطفنا ،وتكتسى حياتنا بالثلج وتسودها البرودة .
والفتور العاطفى يصبح واقع لا نهاية له ونفقد معه لذة الحياه والاثارة للجمال الموجود ، ونبحث
عن انفسنا اين ذهبت خلف هذه الستارة السوداء ، وهذا الجبل الثلجى الذى لا ينتهى بل تزيده الحياه
نبحث عن حب حياتنا ؟ نحاول لمس السعادة فلا نراها؟ اين ذهبت وما سبب هذا الثلج الذى غطى 
على مشاعرناواحساسنا؟وتركنا فى برد قارس وشتاء دائم؟فجأة يبدأ هذا الجبل بالانهيار وتتفتح 
الزهور ونرى المطر حولنا يغطي السماء وتزدهر حولنا الورود والاشجار وتغرد الطيور
وتصبح ايامنا يملؤها السرور والسعادة ومطر ملئ بالمشاعر الفياضة يغطينا .





من اين جاءت السعادة وهذا التوهج الذى يثير كل من يرانى . اتعلم انه انت !! حبيبى مكالمتك
اسعدتنى واعادت لى الحياة وزينتها ، وكلمة احبك  امطرتنى بوابل مشاعرك شوقاً وحباً وذاب قلبى
كما ذابت الثلوج . بدونك تصبح حياتى ثلجية وبك احيا وينتفض قلبى لمشاعرك الوردية
فلا تغيب ولا تبتعد عن دربى فبك احيا وبدونك قلبى يموت
كما تموت الزهور





ليست هناك تعليقات: